“صميم كابيتال” تستهدف ضخ 400 مليون جنيه للاستحواذ على شركات مصرية

الرئيس التنفيذي : ضخ الاستثمارات من خلال شركة ” صم ” و نستهدف إتمام صفقتين قبل نهاية النصف الأول من 2018

 السوق المصرية مؤهلة لاستقطاب مزيد من الاستثمارات الأجنبية.. و أسعار الأسهم مُغرية عقب قرار التعويم

تستهدف شركة صميم كابيتال التوسع داخل السوق المصرية خلال العام المقبل من خلال ضخ استثمارات جديدة تقدر بنحو 400 مليون جنيه خلال العام الجاري وحتي منتصف 2018  .

وقال خالد راشد الرئيس التنفيذى لشركة “صميم كابيتال” ورئيس مجلس إدارة شركة “صم للاستثمارات” أنه من المٌقرر ضخ هذة الاستثمارات من خلال الذراع الاستثماري للشركة “صم للاستثمارات” والمختصة بتوجيه التدفقات والاستثمارات الأجنبية للسوق المصرى عَبر الصناديق الأجنبية لديها بالخارج، والبالغ رأسمالها الحالي نحو 500 مليون جنيه .

وتضم شركة صميم كابيتال تحت مظلتها أيضاً شركة “سيج للاستشارات المالية” المرخصة من الهيئة العامة للرقابة المالية، والمختصة بتقديم الاستشارات المالية المتعلقة بالإندماجات والإستحواذات.

وضح أن الشركة تستهدف ضخ استثماراتها في السوق عَبر شراء حصص بشركات مدرجة بالبورصة، وذلك لضمان استخدام قواعد الحوكمة والحقوق التصويتية فى تمرير قرارت إعادة هيكلة تعظم القيمة السوقية لحصص الملكية، فضلاً عن ارتفاع معدلات النمو المتوقعة.

أشار إلى أن فترة الاستثمار والتخارج من الشركات مرهونة بتحقيق المستهدفات المخطط لها من شراء حصص بالشركات، دون التقيد بخطة زمنية محددة، موضحاً أن الاستثمار قد يمتد من  2 :3 سنوات .

أضاف أن أولى استثمارات شركة ” صم” تمثلت في ضخ ما يقرب من نحو 100 مليون، لرفع حصتها فى شركة برايم القابضة للاستثمارات المالية لتصل إلى 20% ، كاشفاً عن الدراسات الراهنة للشركة لشراء حصص بشركتين مدرجتين بالبورصة تندرج أحدهم تحت مظلة القطاع المالي، متوقعاً إتمامهم قبل نهاية النصف الاول من العام المقبل 2018 .

أشار رئيس مجلس إدارة ” صم ” لاستراتيجية شركته والمرتكزة على سياسة  الـ  (Activist Investments)  أو الاستثمارات المؤثرة، والمُمثلة في امتلاك حصص ملكية مؤثرة بشركات لديها امكانيات نمو مرتفعة، وعمل تحالفات مع حملة الأسهم الأخرين للتوجيه والإشراف على مجلس إدارة الشركة، لتنفيذ خطة عمل وقرارات فورية من شأنها رفع القيمة السوقية للشركة.

أوضح أن شركته تسعى للاستفادة من الوضع الراهن بالسوق عقب قرار التعويم، والذي يدعم الرغبة الشرائية من قبل المستثمرين الأجانب، في ظل انحفاض قيمة الأسهم عقب إعادة التقيم التى لاحقت قرار تحرير سعر الصرف، مؤكداً أن السوق المصرية مؤهل لاستقبال  مزيد من السيولة الأجنبية، المُقرر توجيها عبر الصناديق الأجنبية الخاصة بـ”صميم كابيتال” من الخارج، لشراء حصص مؤثرة فى شركات لديها مؤشرات مالية واعدة.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>