مقابلة_شريف الصناديلي: “مايكروسوفت” تستهدف رقمنة قطاعي الطاقة والصحة خلال 2017 بشراكة مع الحكومة

خاطبنا “إيتيدا” للتواجد بالمناطق التكنولوجية لتدريب الشركات الناشئة..ونستهدف زيادة التعاون خلال 2017

طورنا البنية التحتية لـ300 شركة.. ونمتلك 300 ألف مطور

تطبيق Xamarin يجذب العديد من الشركات لتوفيره كثير من الوقت

المطور المحلي من أكفأ المطوريين في مجال البرمجة.. وقدمنا برامج تدريبية لطلاب 42 جامعة مصرية

قال شريف الصناديلي؛ رئيس قطاع المطورين بشركة مايكروسوفت، إن شركته تستهدف التوسع فى قطاعات الطاقة  والمياه والصحة في مجال التحول الرقمي بالتعاون مع الحكومة كشريك استراتيجي لمايكروسوفت، مشيراً إلى مخاطبة هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا” للتواجد بالمناطق التكنولوجية الجديدة لتدريب المطورين والشركات الناشئة.

وأوضح  الصناديلي خلال مقابلة مع “أموال الغد”؛ إن التحول الرقمي يعد نقطة العمل الرئيسية حاليًا بشركته، خاصة وأن مداومة العمل على تطويره تسهم في مساعدة العديد من الأسواق الناشئة في تحقيق معدلات نمو أسرع، مشيراً إلى أن قطاع البنوك يعد من أبرز القطاعات التي اتجهت للتحول الرقمي خاصة بعد تفضيل عملائها التعامل إلكترونيًا بدلاً من الذهاب إلى مقر البنك.

وتوقع أن يساعد الانتعاش الذي تشهده الدولة فى عدد من المشروعات القومية، والتي يعتمد أساسها علي البنية التحتية، مع بزوغ فكرة التحول الرقمي في كافة القطاعات المختلفة؛ السوق المحلي على جذب استثمارات أجنبية جديدة.

وأضاف أن شركته تعمل مع أكثر من 300 شركة لتطوير بنيتهم التحتية، بالإضافة إلى التواصل مع أكثر من 300 ألف مطور، مستهدفةً زيادتهم خلال العام الجاري 2017، مشيرا إلى استراتيجية الشركة في التواصل مع العديد من الشركات الناشئة وتبني أفكارهم ومساعدتهم، خاصة أن فلسفة مايكروسوفت قائمة على الشراكة مع الشركات المالكة لأفكار مبتكرة.

وأكد على أن مايكروسوفت في شراكة ممتدة ومتواصلة مع “ايتيدا” و”معهد تكنولوجيا المعلومات” منذ تواجدها في مصر، مشيراً إلى التعاون في تطوير البنية التحتية الخاصة بمشروع العاصمة الإدارية الجديدة وإنشاء مباني ذكية متطورة بها، بالإضافة إلى أن جميع المواقع الحكومية تعمل على السحابة الخاصة بمايكروسوفت، مما يؤكد على التعاون المستمر والثقة بين الطرفين.

ومن ناحية أخرى أشار  إلى الدعم المستمر الذي تقدمه مايكروسوفت للمطورين التكنولوجيين بصفة عامة والمحليين بصفة خاصة، عبر تقديم برامج تدريبية للطلبة بنحو 42 جامعة على مستوى الجمهورية تسهم في تنمية مهاراتهم وإتاحة كافة الإمكانيات اللازمة للابتكار، مؤكدًا على أن المبرمج المحلي يعد من أكفأ المبرمجيين على مستوى العالم طبقًا لأخر الإحصائيات، موضحاً أن عدم إتاحة الفرص لديهم بالسوق؛ تدفعهم للبحث عن فرصة بالخارج.

ولفت إلى مراحل تدرج المُطور التكنولوجي بشركته واصفًا إياها بـ”الرحلة” بداية من تلقيه التدريب في المرحلة الجامعية من خلال برنامج “MSP”  المُعد من قِبل مايكروسوفت، مرورًا بتكوينه أول شركة ناشئة خاصة به وتقديم مايكروسوفت كافة الحلول اللازمة لجميع المشاكل التي تواجهه، وصولاً إلى أن يُعد من الشركات الكبري في مجاله.

وأضاف الصناديلي أن مايكروسوفت قامت مؤخرًا بإطلاق تطبيق Xamarin  يعمل على كافة الأنظمة  “IOS وAndroid وMAC OS وWindows “، والذي جذب اهتمام العديد من الشركات نظراً لأنه يتيح إنشاء تطبيق على مختلف الأنظمة بلغة C# دون الحاجة لتعلم لغات برمجية جديدة للويندوز تختلف عن الهواتف المحمولة، كما لو كان تم برمجته بنفس اللغة الأم للنظام، وبالتالي يسهم في توفير الوقت.

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>