وزير التموين: سعر الخبز ثابت بـ5 قروش.. والدولة تدعم الرغيف بنصف جنيه

 

%d9%88%d8%b2%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%85%d9%88%d9%8a%d9%86-%d8%b9%d9%84%d9%8a-%d9%85%d8%b5%d9%8a%d9%84%d8%ad%d9%8a

أكد محمد علي مصيلحي، وزير التموين و التجارة الداخلية، أن الدولة ملتزمة بدعم الخبز، وأن سعره ثابت للمواطنين، ولن يتغير عن 5 قروش، رغم ارتفاع التكلفة وزيادة المبالغ التي تتحملها الدولة لدعم الخبز، والتي تصل إلى 50 قرشًا للرغيف.

 

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة العليا لتحديد تكلفة الخبز والطحن المشكلة من ممثلي وزارة التموين وشعب المخابز باتحاد الغرف التجارية وغرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات.

 

وطالب اللجنة بسرعة الانتهاء من تحديد التكلفة الجديدة، بما يضمن المحافظة علي سعر البيع للمواطنين، ومساعدة المخابز علي استمرار نشاطها في توفير الخبز للمواطنين، والتي يصل عددها إلى 25 ألف مخبز، تنتج 360 مليون رغيف يوميًا.

 

وأوضح، أن أرصدة القمح تكفي مدة تصل إلى 5 أشهر، وتوجد تعاقدات جديدة من استيراد القمح من عدة دول، بما يعادل 900 ألف طن تصل خلال الأسابيع المقبلة.

 

وأكد ممثلو شعب المخابز باتحاد الغرف التجارية وغرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات، رفضهم للتصريحات التي أدلى بها عطية حماد، رئيس شعبة مخابز القاهرة، حول وجود عناصر إخوانية تشغل مواقع مهمة في وزارة التموين، وأن الدقيق المستخدم في إنتاج الخبز سييء ومخلوط بالتراب، وأكدوا أنه لا يمثل أصحاب المخابز، وأن تصريحاته تعبر عن رأيه فقط ولا علاقة لها بالواقع.

 

وقال عبدالله غراب، رئيس الشعبة العامة للمخابز، إن منظومة الخبز الحالية ساعدت علي سهولة توفير الخبز للمواطنين بجودة ومواصفات مناسبة، وذلك لأنها تسمح للمخبز بالحصول علي أي كميات من الدقيق حسب احتياجاته، وطبقا لمعدلات إنتاجه من الخبز، كما أنها ساعدت علي وجود منافسة بين المخابز وبعضها لجذب أكبر عدد من المواطنين للحصول علي الخبز، مما انعكس علي تحسين الجودة، وساعد علي القضاء علي الزحام والطوابير، مشيرًا أن المنظومة الحالية تضمن حصول المخبز علي دقيق بمواصفات جيدة من خلال إعطاء الحرية للمخبز في الحصول علي الدقيق ورفض أي دقيق مخالف، مما يضمن وصول دقيق بمواصفات قياسية سليمة للمخبز تنعكس علي تحسين جودة الرغيف.

 

وأكد طارق حسنين، رئيس غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية التزام المخابز والمطاحن في نشاطها بإنتاج الخبز للمواطن، ولا يوجد خلاف بينهما، وإنه سيتم إعادة العمل باللجنة المشتركة الدائمة لحل أي مشاكل وإزالة المعوقات، وإنه تم الاتفاق مع وزارة التموين على جدولة الغرامات المستحقة، بما يضمن استمرار المخابز والمطاحن في عملها المخابز.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>