تقرير- الدولار يشعل أسعار الحديد .. و الشركات ترفع السعر 500 جنيه والطن يتجاوز 10 ألاف جنيه

0

حديد عز يسجل 10575 جنيه والمراكبي 10350 جنيه والسويس للصلب 10550جنيه وصلب مصر 1455 جنيه

سمير نعمان : ارتفاع الدولار تسبب في رفع تكلفة الحديد وزيادة أسعار الصناعة

جمال الجارحي : الدولار هو المتحكم الرئيسي في أسعار الحديد.. وتوقعات باستمرار موجة زيادة الاسعار  

رفيق الضو : ارتفاع سعر البيليت يزيد أسعار الحديد لاعتماد الشركات على استيراد الخامات بنسبة 100%

حسن المراكبي : تداعيات تعويم الجنيه تؤثر سلبا على إنتاج الحديد خلال الربع الأول من العام المقبل

 دفعت حالة التزايد المستمر لسعر الدولار داخل السوق المحلية وتجاوزه لحاجز الـ 18 جنيه بالبنوك الرسمية ، لحدوث قفزات جنونية بأسعار الحديد وكافة منتجات مواد البناء ، وسط قيام شركات الحديد بعمل زيادات سعرية جديدة بمتوسط 500 جنيه للطن  خلال الاسبوع الجاري.

وقال المهندس حسن المراكبي رئيس شركة المراكبي للصلب، ان الشركة قامت برفع أسعار الحديد بما يزيد عن 500 جنيه للطن ليسجل سعر  الحديد للتجار من أرض المصنع نحو 10100 جنيه للطن في حين يصل للمستهلك بقيمة 10350 جنيه للطن .

وأوضح أن هذه الزيادات نتيجة تأثر الشركة  بارتفاع سعر الدولار، فضلاً عن زيادة سعر الخامات بما أثر على تكلفة الإنتاج، مشيرا إلى أن الدولار أصبح المتحكم الرئيسي في سعر بيع الحديد حاليا وإن انخفاضه خلال الفترة المقبلة سوف يساهم في تراجع أسعار الحديد خاصة وأن زيادة الاسعار تحد من الطلب وبالتالي تضر بالمبيعات.

 وأشار إلى أن تداعيات تعويم الجنيه ستظهر بشكل واضح خلال الربع الأول من العام المقبل ، والتي با لضرورة ستؤثر على معدلات الإنتاج وحجم المبيعات وانخفاض الاستهلاك ، منوها أن زيادة الأسعار غير مرغوب فيها من الشركات خاصة أنها تؤدي إلى الركود بالأسواق وانخفاض حجم المبيعات وتكبد شركات الحديد  خسائر جسيمة .

وقال جمال الجارحي رئيس غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات ورئيس شركة السويس للصلب “عتاقة “، أن جميع الشركات المنتجة للحديد في مصر أعلنت عن زيادة أسعارها  بما يتراوح بين 500- 600 جنيه خلال الاسبوع الجاري.

وأوضح أن شركته رفعت أسعار الحديد بقيمة 600 جنيه ليصل سعر الطن لنحو 10150 جنيه للتاجر على أرض المصنع ، ليصل للمستهلك بما يصل لنحو 10550 جنيه للطن.

ولفت إلى أن تحديد سعر الحديد في مصر لم يعد خاضع لأية مقاييس حاليا عقب تحرير سعر الصرف حيث أصبح الدولار هو المتحكم في تحديد بوصلة الزيادة والتراجع،  فضلا عن سعر الخامات والتي تعد العنصر الرئيسي في الصناعة.

ومن جانبه أوضح رفيق الضو العضو المنتدب بشركة صلب مصر، وجود ارتفاع بنحو 500 جنيه في سعر طن الحديد بالشركة ليسجل 10150 جنيه تسليم أرض المصنع ، و10455 جنيه للمستهلك .

 ولفت إلى أن تسعير الحديد مرتبط بأسعار الدولار وأسعار الخامات العالمية بصورة أساسية، نظرًا لاعتماد الحديد على استيراد الخام بنسبة 100%.

وأضاف أن أسعار خام الحديد “البيليت” ارتفعت قيمة 12 دولارًا للطن ليسجل الأسبوع الماضى نحو 427 دولارًا مقابل 415 دولارًا للطن قبل ذلك

وقال عبد العزيز قاسم نائب رئيس الشعبة العامة لمواد البناء باتحاد الغرف التجارية ، إن شركات الحديد اتجهت إلى زيادة أسعارها خلال الفترة الحالية بما يصل لنحو 585 جنيه.

وأوضح أن شركة حديد عز الدخيلة أعلنت عن رفع سعر طن الحديد بهذه القيمة ليصل السعر لنحو 10575 جنيه للطن الرسمي .

وتوقع قاسم حدوث زيادات أخرى  مع بداية العام الجديد ، مشيرا إلى أن زيادة سعر الحديد ساهم في ركود سوق الانشاءات بما أثر على توقف سوق بيع الاسمنت بما أدى إلى الحد من إي زيادات به حيث يسجل متوسط سعر البيع نحو 750 جنيه.

ومن جانبه أكد سمير نعمان رئيس القطاع التجاري بشركة حديد عز ، أن السبب الرئيسي لتلك الزيادة يرجع إلى ارتفاع سعر الدولار وتخطيه حاجز الـ18 جنيه داخل البنوك ، بما أدى إلى ارتفاع تكلفة الصناعة خاصة وأنه يتم استيراد معظم مستلزمات الانتاج من الخارج.

وتوقع نعمان قيام شركات الحديد بالإعلان عن زيادات جديدة بالأسعار مع بداية العام المقبل في ظل تنامي التوقعات بتخطي الدولار حاجز الـ 20 جنيه داخل البنوك الرسمية، لافتا إلى انخفاض الطلب وسيطرة الركود على السوق في ظل ضعف القدرة الشرائية للمواطنين

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>