وزير البترول: نخطط لزيادة الاستفادة من الثروات الطبيعية لتحقيق التنمية المستدامة

tarek-elmola

أعلن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، أن رؤية قطاع البترول فى إطار استراتيجية الوزارة لعام 2020/2021 تتمثل في تحقيق الاستفادة الإقتصادية المُثلى من كافة الإمكانيات والثروات الطبيعية للمساهمة في التنمية المستدامة لمصر، وتحويلها إلى مركز إقليمى لتجارة وتداول البترول والغاز.

أوضح أن رؤية القطاع تستهدف تحويل قطاع البترول إلى نموذج يحتذى به لباقي قطاعات الدولة، في التحديث والتطوير مع الحفاظ على مجموعة من القيم الأساسية لمعايير السلامة والإبتكار وأخلاقيات العمل والشفافية والكفاءة.

جاء ذلك خلال لقاء الوزير بمقر شركة جنوب الوادي المصرية القابضة للبترول مع العاملين بالشركة للتواصل المباشر معهم، لاستعراض مشروع التطوير والتحديث لقطاع البترول الجارى حالياً تنفيذه بهدف تحسين كفاءة الاداء لقطاع البترول فى مختلف انشطته وتطوير آلياته بما يتماشى مع المتغيرات المتلاحقة محلياً واقليمياً وعالمياً ، واستعراض الخطوات التى تمت فى المشروع.

حضر اللقاء كل من المهندس محمد طاهر والمهندس محمد مؤنس وكيلا أول الوزارة، والمهندس محمد المصري رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية، والدكتور شريف سوسة رئيس شركة جنوب الوادى المصرية القابضة للبترول.

أضاف الملا أن رؤية المشروع تتبنى عدة أهداف جوهرية يأتي على رأسها تعزيز جذب استثمارات الشركات العالمية الى صناعة البترول المصرية وخاصة في مجالات البحث عن البترول والغاز والعمل على زيادتها خلال السنوات القلية القادمة بما يتماشى مع الإمكانيات والاحتمالات البترولية والغازية والواعدة التى تمتلكها مصر ، و أن الاستفادة المثلى من الكوادر البشرية بالقطاع وتأهيلها هي أحد الأركان الأساسية للمشروع خاصة أن العنصر البشرى هو عصب عمليات التحديث والتطوير.

ومن جانبه استعرض المهندس محمد طاهر التصور التنفيذي للمشروع والذي يضم 6 برامج عمل رئيسية يتم العمل فيها على التوازي من خلال فريق عمل لكل برنامج والتي تشمل جذب الاستثمارات  وخاصة في مجال البحث عن البترول والغاز من خلال الإسراع بوتيرة الإجراءات أمام المستثمرين وتيسيرها فضلا عن تطوير نماذج الاتفاقيات، وبرنامج للإصلاح الهيكلي بهدف تحقيق الفصل فى الأدوار والاختصاصات بين الوزارة والهيئة والشركات القابضة.

أوضح ان أحد البرامج تتعلق بتطبيق نظم الحوكمة وإتاحة الفرصة أمام القطاع الخاص للمشاركة بفعالية أكبر فى أنشطة البترول والغاز بالاضافة الى برنامج للتنمية البشرية وتطوير الكوادر ، وبرنامج للتكرير والبتروكيماويات بهدف اقامة معامل تكرير متطورة واحداث تكامل بين صناعتى التكرير والبتروكيماويات لتعظيم القيمة المضافة فضلا عن تطبيق سياسات رفع كفاءة استخدام الطاقة، وبرنامج لتطوير انشطة البحث والاستكشاف بهدف زيادة الانتاج المحلى وتعظيم استخدام التكنولوجيات الجديدة فى هذا الصدد ، فضلا عن برنامج تحويل مصر الى مركز اقليمى لتجارة وتداول البترول والغاز  .

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>