بنك القاهرة: 2.6 مليار جنيه محفظة المشروعات متناهية الصغر والمتوسطة بنهاية أكتوبر

%d9%85%d9%86%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%b2%d8%a7%d9%87%d8%af1

أعلن بنك القاهرة عن وصول رصيد محفظتى “القروض الصغيرة والمتوسطة” و”القروض متناهية الصغر” إلى 2.6 مليار جنيه بنهاية اكتوبر 2016، حيث ارتفع رصيد المحفظة للمنتجات القائمة منذ البدء فى تطبيق مبادرة البنك المركزى لمساندة تلك القطاعات لنحو 15% شهرياً، ومن المتوقع أن يشهد رصيد المحفظة ارتفاعاً يقدر بحوالى 22% قبل نهاية العام الحالي.

وأشار البنك انه يقوم بتنفيذ كافة آليات العمل الميسرة بأبسط وأسرع الإجراءات البنكية التى تسهم فى تحقيق قفزة في عدد المشروعات المستفيدة وقيم التسهيلات الممنوحة لعملاء تلك القطاعات مدعومة بشبكة فروع بنك القاهرة والتى تغطى مختلف أنحاء الجمهورية لتقديم خدمة متميزة لعملاء تلك المشروعات، وتقديم كافة التسهيلات الإئتمانية اللازمة لعملاء المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بشرط سلامة جدواها الإقتصادية وجودة الإستعلام الإئتمانى لها.

ووقع “بنك القاهرة” بروتوكول تعاون مشترك مع “جمعية مستثمرى العاشر من رمضان” فى مجال تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة بهدف تحقيق التنمية المجتمعية المستدامة ودفع قاطرة النمو الإقتصادى.

وشهد حفل التوقيع حضور كلاً من منير الزاهد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لبنك القاهرة، و سمير عزت عارف رئيس مجلس ادارة جمعية مستثمرى العاشر من رمضان وأعضاء مجلس إدارة الجمعية.

وقال منير الزاهد، رئيس البنك أن بروتوكول التعاون يأتى فى إطار تطبيق استراتيجية البنك نحو تقديم المساندة الكاملة لأصحاب المشروعات الصغيرة عبر سنوات من العمل المتواصل والخبرة المصرفية التى يتمتع بها البنك فى تلك المجالات، وتنفيذ السياسة التوسعية لمساندة عملاء تلك القطاعات الحيوية بما يتناسب مع أهميتها فى تحقيق التنمية المستدامة.

وأكد الزاهد على اهتمام بنك القاهرة بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة لما تتمتع به من مكانة أساسية لتنمية الإقتصاد القومى فى مختلف القطاعات الحيوية بالدولة، وتحقيق الشمول المالى وتوسيع قاعدة المتعاملين مع البنوك ودمج نسبة كبيرة من الإقتصاد غير الرسمى فى ظل وصول سعر الإقراض إلى 5%.

أضاف أن هذا التعاون يمثل نموذجاً يحتذى به فى مجال تضافر الجهود فى مجال مساندة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ودعم القطاع الصناعى بما يسهم فى توفير منتجات مصرية بجودة عالية، وأسعار تنافسية تزيد من فرص نجاح هذا القطاع الحيوى، موضحاً أن مجالات التعاون الجديدة توفر لتلك المشروعات فرص كبيرة للنمو وتسهم فى خلق مزيد من فرص العمل.

ويأتى توقيع البروتوكول بهدف توفير الخدمات التمويلية للشركات اعضاء جمعية مستثمرى العاشر من رمضان والتى ترغب فى الحصول على تمويل فى اطار المبادرة وفقاً للضوابط المحددة لكل برنامج تمويلى، كما يقوم البنك بإتاحة التمويل لتلك الشركات وفقاً للسياسة الإئتمانية المعمول بها بالبنك وإجراء الدراسات الإئتمانية اللازمة للإستعلام عن المشروعات.

كما يتضمن البروتوكول، التنسيق بين الجانبين لإعداد برامج تدريبية وورش عمل لتوعية هذه الشركات بالمميزات التى توفرها لهم مبادرات البنك المركزى المصرى وبالبرامج الائتمانية التى يمنحها البنك فى هذا الإطار بما يسهم فى نشر وتنمية الثقافة المصرفية والمالية وييسر تعاملها مع البنك.

 

اترك تعليقاً

البريد الالكترونى الخاص بك لن يتم نشره. حقول مطلوبة *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>